ندوة السّرد

اتّحاد الكتاب الجزائريين يفقد أحد نشطائه، الصديق الشّاعر الطيب ميلود عبد القادر في ذمّة الله...إنّا لله وإنّا إليه راجعون...

وقد قال عنه صديقه رفيق جلول:

المرحوم ميلود عبد القادر بصفته مثقفا و رئيس فرع وهران و اتحاد الكتاب الجزائريين و الأسمى من كل هذا صديقا وفيا كان خير داعم لي و محبا لما أكتب دائما محتفيا بي حاضرا كنت أم غائبا ، و اليوم أفتقده ، أفتقد إنسانيته ، طيبته ، وفاءه ، حقيقة لقد ضاع منا إنسانا مثقفا و شاعرا يحمل قلبا طيبا ، إنا لله و إنا إليه لراجعون .

التعليقات

إضافة تعليق